Article

Primary tabs

اتفاقية بـ165 مليون يورو بين تونس وفرنسا

وقع رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد ونظيره الفرنسي برنار كازنوف، اليوم الجمعة، عددًا من الاتفاقيات بقيمة إجمالية تبلغ 165 مليون يورو، وتهدف إلى دعم تونس في مجالات عدة. جاء ذلك خلال لقائهما اليوم بمقر رئاسة الحكومة التونسية، بالعاصمة، وهو لقاء أعقبه مؤتمر صحفي أعلن فيه عن تلك الاتفاقيات. وقال الشاهد، خلال المؤتمر الصحفي، إن اللقاء تناول مسائل عدة بينها تعزيز التعاون والتبادل بين البلدين. ونوّه بدعم فرنسا لتونس، وخاصة بقرارها تحويل جزء من ديون تونس المستحقة لصالح باريس إلى استثمارات في مشاريع تنموية. ووفق الشاهد، تطرق اللقاء إلى الملف الليبي، حيث تم الاتفاق على العمل لدفع مختلف الأطراف الليبية للقبول بالتسوية السياسية على أساس مبادرة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي (تقوم على تحقيق مصالحة شاملة دون إقصاء لأحد). وتحدث رئيس الحكومة التونسية عن الاتفاقيات، والتي من بينها تحويل 30 مليون يورو من ديون تونس المستحقة عليها إلى استثمارات لتمويل مشروع بناء مستشفى في قفصة (جنوب) بقيمة 20 مليون يورو، بالإضافة إلى تطوير قطاع التعليم والتدريب في البلاد بـ10 مليون يورو. وتشمل الاتفاقيات، بحسب الشاهد، قرضا بقيمة 60 مليون يورو لتوسيع شبكة توزيع الماء المُعد للشرب، وأيضا قرضا آخر بقيمة 75 مليون يورو لتهيئة شبكة المترو الخفيف. وتتعلّق اتفاقية أخرى بالتعاون بين البلدين من أجل العمل المشترك على مواجهة التطرف والإرهاب.










Latest News

Back to Top