Article

Primary tabs

الخوري تفقد ورشة ترميم قصر الاونيسكو: اهم توظيف مالي في الاستثمار الثقافي

 تفقد وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور غطاس الخوري قبل ظهر اليوم، مبنى قصر الاونيسكو - بيروت، للاطلاع على آلية سير الاعمال في ورشة ترميم وصيانة القصر، رافقه مدير مكتبه الاستاذ صالح فروخ ومستشاره المهندس روجيه خوري.

الخوري
اثر الجولة التي بدأها من المسرح والملحقات التابعة للمقر مرورا بالاجنحة والصالات وسائر الاماكن التي تشهد اشغال الصيانة، قال الوزير الخوري: "كان من الضروري اليوم تفقد ورش الترميم والتأهيل والصيانة في قصر الاونيسكو، الذي بدأ العمل به منذ 4 أشهر تقريبا لمعرفة المرحلة التي تم التوصل اليها وفق الفترة الزمنية المعطاة للانتهاء من المشروع. وكان لي بعض الملاحظات حول التأخير قليلا في العمل، حيث توقعت ان تكون سرعة التنفيذ كما هو متوقع. في كل الاحوال سأطلب من المتعهد الالتزام بالوقت المحدد لاتمام هذه الورشة، وانجاز العمل على وجه السرعة والدقة والاتقان والجمالية خلال الاشهر المقبلة".

ولفت الى ان "الترميم كان ضروريا واضطراريا، خصوصا انه مضى اكثر من 22 سنة على الترميم السابق، وكما لاحظتم وضع الموكيت، الكراسي، الصالات، المسرح واجنحة الكواليس التي خلف المسرح، جميعها في حالة يرثى لها. لذا لا بد من الترميم، لا سيما وان مسرح قصر الاونيسكو هو المسرح الوحيد الذي تملكه الدولة اللبنانية وهو من اكبر المسارح في العاصمة".

وحول كلفة المشروع وتوقيته الان، قال: "تكلفة المشروع مليارين و100 مليون ليرة لبنانية، وكنا طلبنا من مجلس الوزراء تأمين الاعتمادات اللازمة واضافتها الى موازنة وزارة الثقافة لتأمين اعمال الترميم والتأهيل والصيانة، وبعد تأمين الاعتمادات المطلوبة، سلك ملف التلزيم الوسيلة القانونية والادارية من دائرة المناقصات الى ديوان المحاسبة وضمن الشروط الموضوعة، وهذا اهم توظيف مالي نضعه في الاستثمار الثقافي، فمسرح قصر الاونيسكو لا مثيل له في لبنان".

كما جال الوزير الخوري والحضور في حرم الاونيسكو للاطلاع على سير العمل في ورشة ترميم اللوحات والمقتتيات الفنية وتفقد ايضا مستودع هذه اللوحات في المبنى الملحق لمقر قصر الاونيسكو بعد ان تم تجهيزه بالمواصفات المطلوبة لمنع النش وحجب الرطوبة. 
 

Back to Top