Article

Primary tabs

انطلاق الدورة الاستثنائية لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة

 تستضيف المملكة الأردنية الهاشمية، وتحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، فعاليات الدورة الاستثنائية لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة، اليوم وغدا في فندق "كراون بلازا" في البحر الميت، للتحضير للدورة الرابعة لجمعية الأمم المتحدة للبيئة والمفاوضات الخاصة بالعهد الدولي للبيئة.

ينظم برنامج الأمم المتحدة للبيئة مكتب غرب آسيا الجلسة، بالتعاون مع جامعة الدول العربية الدورة الاستثنائية، ويشارك فيها الوزراء العرب المسؤولون عن شؤون البيئة، والخبراء العرب، بالإضافة إلى المنظمات والهيئات العربية والإقليمية العاملة في إطار المجلس.

يناقش الوزراء القضايا البيئية الملحة في المنطقة العربية ويتم طرحها من خلال الإعلان الوزاري وقرارات الدورة على جمعية الأمم المتحدة للبيئة وهي الهيئة الدولية المسؤولة عن صوغ جدول الأعمال العالمي للبيئة. 

ستقدم المجموعة العربية إلى جمعية الأمم المتحدة للبيئة قرارين تقترح حلولا مبتكرة لمعالجة فقد الأغذية وهدرها في البلدان ذات المناخ الحار، بالاضافة إلى إدارة النفايات الصلبة. 

كلا الموضوعان مهمان لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وأجندة 2030

وصرح المدير والممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة للبيئة في غرب آسيا سامي ديماسي بأن "هذه الجلسة الاستثنائية تظهر الاهتمام والالتزام المتزايد من جانب حكومات المنطقة العربية للتصدي للتحديات البيئية ليس فقط على المستوى الوطني والإقليمي ولكن أيضا المساهمة في تشكيل الأجندة العالمية للبيئة".

Back to Top