Article

Primary tabs

بلدية طرابلس وبسمة وزيتونة والسفارة الكندية افتتحوا حديقة عامة في القبة

محمد سيف 2019/3/25

افتتحت بلدية طرابلس وجمعية بسمة وزيتونة بالشراكة مع المنظمة الدولية للهجرة وبالتمويل من السفارة الكندية حديقة عامة، في القبة، مقابل نادي الضباط بين حي الامريكان ومنطقة البقار مشروع الحريري، وذلك بإحتفال أقيم بالحديقة، بحضور رئيس لجنة التنمية المحلية والجمعيات في المجلس البلدي باسل الحج ممثلاً رئيسا البلدية المهندس احمد قمرالدين، عضو المجلس البلدي أحمد المرج، وعن undp,GIZ,care حضر توم لامبرت، فضل صالح، ولما سرور،
وعن الجمعية منسقة المشروع أمنة جمعة ومدير مركز طرابلس ريان عثمان، وربيع جحجاح ومخاتير القبة وممثلين عن هيئات ومنظمات دولية ومحلية وفعاليات المنطقة.
الافتتاح، بالنشيد الوطني، فكلمة
بسمة وزيتونة ألقتها مديرة المشروع امنة جمعة، شكرت فيها "الهيئات الدولية على دعمها، وبلدية طرابلس على تعاونها وتقديم كل مستلزمات النجاح للمشروع"،
وأوضحت ان "الحديقة مساحة آمنة لأهالي المنطقة عامة وللأطفال خاصة، وهي عبارة عن ثلاثة أقسام: الأول ملعب رياضي، والقسمان الآخران يحتويان ألعاب أطفال ومراجيح وغيرها، اضافة إلى سياج للحديقة وآخر للملعب".
ثم القى الحج كلمة رئيس البلدية، منوها ب "دور الجمعية المحوري الذي لعبته لإيصال المشروع إلى خواتمه المرضية"، وشدد على "ضرورة توعية الاهل والاولاد ليكونوا عند المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقهم، وان يحافظوا على الملعب ويجمعوا فيه الاولاد للخير والتعاون واللعب بروح رياضية اخوية".

وألقت سمية عثمان كلمة لجنة الاهالي، فشكرت البلدية على "اهتمامها ودعمها"، كما شكرت الممولين والمشرفين"، وأكدت أن "الحديقة هي فكرة الاهالي بعد سلسلة دورات تدريبية حيث تم اقتراح عدة مبادرات من قبلنا ووقعت الموافقة على مبادرة انشاء الحديقة".
واختتم الاحتفال، بتقديم درع شكر لرئيس البلدية تسلمه ممثله، ثم تم تكريم لجنة المنطقة.
بعد ذلك، جال الحضور في ارجاء الحديقة، وابدوا اعجابهم بما تم تنفيذه، ورافق ذلك نشاطات ترفيهية للاطفال وتوزيع الحلوى لهم.

Back to Top