Article

Primary tabs

شملان بلدة التلاقي والعيش المشترك..... جمال ساحر ومواقع خلابة

يقال أن أصل اسم شملان يعود إلى السريانية ويعني «الكمال والتمام والختام والمشهد الرائع كما تعني لمّ الشمل كماعرفت أيام التنوخيين بأسم «شملال». يعود تاريخها إلى زمن التنوخيين في القرن الثاني عشر ثم آلت ملكيتها في مطلع القرن التاسع عشر إلى الأمير حيدر الشهابي، مستشار الأمير بشير الشهابي الكبير ومؤرخ زمانه بحيث أن الإتصالات بينهما كانت إسبوعية وعن طريق جسر القاضي. وبفضل الأمير حيدر الشهابي، بدأ الناس يتوافدون إلى شملان للعمل عنده وزراعة حقوله. ومن بين القادمين كان لافتاً الاقامة الدائمة لابناء آل حتي، طبيب، جبور، فرج الله، عيد والمقدم. وبرزت عدة شخصيات من بلدة شملان نذكر منهم: الدكتور فيليب حتي، الدكتور يوسف حتي، إدمون حتي، إبراهيم حتي نجيب علم الدين رئيس شركة ال «MEA» من سنة ال 1951 إلى سنة 1971، المحامي سليم المقدم والأقتصادي كامل المقدم وغيرهم.

تأسست البلدية عام 1909
تقدر مساحة البلدة الإجمالية بحوالي 1200 كلم2 وتقع على منحدرات جبلية تكسوها أشجار الصنوبر في سلسلة جبال لبنان الغربية. وتتميز البلدة ببيئتها النظيفة ومناخها المعتدل فهي ترتفع 700 متراً عن سطح البحر. ويحدها من الشرق بلدة كيفون ومن الغرب بلدة بشامون، أما شمالاً فبلدتا عين عنوب وعيتات وجنوباً بلدة عيناب.
يقدر عدد سكان البلدة المقيمين بشكل دائم بحوالي 350 نسمة ويزداد عدد السكان في الصيف إلى 400 نسمة، إضافةً إلى نسبة 80% من المغتربين. ويبلغ الناخبين 600 ناخباً.
يشكّل الغطاء الأخضر نسبة كبيرة من أراضي البلدة ويغلب عليها الطابع شبه الريفي. توجد في البلدة بعض المباني العامة كالبلدية. ومدرستين أصحابها من شملان: مدرسة «Beirut international School» في بشامون صاحبتها السيدة نوال المقدم. ومدرسة «Cedars high school» في السبتية. صاحبها عمر المقدم. وقبل الحرب كان يوجد فندقين:
أوتيل ملكون، صاحبه ملكون أباجيان وأوتيل شملان، صاحبه عادل المقدم. أما أبنيتها، فمنها المرمم ومنها ما هو بحالة جيدة إضافة إلى عدد من المؤسسات التجارية.
أبرز القطاعات الإجتماعية والثقافية مؤسسة شملان الإجتماعية التي تأسست عام 1998 لخدمة الأشخاص الذين يعانون من التأخر الذهني والصعوبات التعلمية وهي مؤسسة للخير والرعاية والتنمية والمشاركة. تقدّم فيها الخدمات والبرامج المتنوعة المنطلقة من إحتياجات المجتمع وخصوصاً ذوي الإحتياجات الخاصة، وأصحاب الإعاقة الذهنية والصعوبات التعلمية. ومن الجمعيات الأهلية: جمعية «بسمة فرح» لصاحبتها رانيا نصرالدين المقدم. يعمل أكثرية سكان البلدة المقيمين بشكل دائم فيها في وظائف القطاعين العام والخاص والمهن الحرة، فالنشاط الإقتصادي المحلي يرتبط بتأمين حاجات البلدة الذي يتمثل بوجود عدد من المؤسسات والمحالات التجارية الصغيرة والمتوسطة. أمّا القطاعات الإقتصادية الأخرى فمحدودة. يعد الزيتون من أبرز أنواع الزراعات. كما تتميز بلدة شملان بمعالم سياحية من آثار رومانية ومطحنة قديمة وغيرها. يعتبر مطعم الصخرة من المطاعم المشهورة والمقصودة على صعيد الجوار. وفي شملان عدد لابأس به من الكتّاب: إنعام رافع المقدم، كميل أديب جبّور، سليم ملحم حتّي وكامل سليم المقدم. وأبرز عائلاتها: عويس، أبي سمرا، أبو حيدر، دفوني شبلي علم الدين،حتي وجبور. أما الرؤساء التي توالت على رئاسة البلدية فهم: ادمون سعيد حتي 1953-1955 أمين بطرس حتي 1955-1958 يوسف اسكندر حتي 1958-1962 عبدالله يوسف جبور 1962-1968 جان جريس جبور 1968-1994 منير ميشال شبلي 1994-2004 روبيرت أنطوان الطبيب 2004-2014 سعيد حسيب أبو حيدر 2014-2016 عصام جورج حتّي 2016 - لتاريخه.
أمّا المخاتيرفهم: ديـاب اسكندر حـتي، خليل عزيز الطبيب، جرجـي جـان جبـّور، سـعـيد غـندور حتـي 1959، أسـعـد بطـرس حتـي 1959-1963، شـكري أسطـه حـتي 1963-1989، غسّـان بشـاره حـتي 199 8-2004, 2004-2010, 2010-2016 وهو لا يزال حتى تاريخ اليوم مختاراً لبلدة شملان.
والرئيس الحالي للبلدية ناشط وديناميكي إنّه السيد عصام حتي الذي كما ذكر سابقاً انّه انتُخب عام 2016 فهو لا يوفر فرصة إلا ويعمل على إنماء بلدته و تطويرها ومجلس بلدي يعاونه في ذلك وهو يعتبر أن العمل البلدي بشكل عام هو عمل تطوعي يتقدم للعمل فيه أفراد من المجتمع الذين يشعرون بأنهم يملكون الكفاءة والقدرة على خدمة بلدتهم. حبّه لمنطقته وأبنائها ظهر جلياً من خلال حديثنا معه فهو الحريص على إبراز الصورة النموذجية لشملان، صاحب حركة دؤوبة في العمل أما رسالته فهي شاملة على مختلف الأصعدة وعلى كل ما هو مفيد وبنّاء لتبقى بلدته عامرة بالرقي والإزدهار والأمن والأمان.

Back to Top