Article

Primary tabs

شيباني وجمعية لايف اوف غيفت تنقذان حياة طفلة بتشوهات في القلب

ساهمت ملكة جمال لبنان والوصيفة الأولى لعام 2012 رينا ورومي شيباني بالتعاون مع جمعية "Gift Of Life -Lebanon" الناشطة في مجال مساعدة الأطفال مرضى القلب، في انقاذ حياة طفلة تعاني تشوهات خلقية في القلب، ضمن حملة "I Saved a Life with Gift of Life"، التي يشارك فيها عدد من الفنانين والمشاهير.

وخضعت الطفلة نور البالغة من العمر 5 سنوات لعملية جراحية في مركز قلب الأطفال (Children Heart Center) في مستشفى الجامعة الاميركية في بيروت حيث تكللت العملية بالنجاح. وجرى الإعلان عن هذه المبادرة في مركز قلب الأطفال.

شيباني
وأعربت الملكة والوصيفة شيباني عن سعادتهما كونهما استطاعتا ان تساهما في انقاذ حياة الطفلة نور، وتمنتا لها دوام الصحة وتوجهتا بالشكر الى جمعية "Gift Of Life -Lebanon" على اتاحتها الفرصة لهما لمساعدة "نور" ونوهتا بالعمل الانساني الرائد الذي تقوم به الجمعية لمساعدة أكبر عدد من الأطفال، آملتين في "ان يحظى كل الأطفال الذين يعانون من تشوهات خلقية في القلب بفرصة انقاذ حياتهم بمثل هذه المبادرات".

شهيب
واثنت رئيسة الجمعية لينا شهيب من جهتها على "مساهمة الملكتين شيباني في انقاذ حياة نور" وشكرت للقيمين على مركز قلب الأطفال في مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت تعاونهم الدائم والمثمر مع الجمعية لإنقاذ حياة الكثير من الأطفال مرضى القلب.

وجددت شهيب تأكيد "متابعة الجمعية رسالتها الإنسانية تحقيقا لأهدافها في مجال مساعدة الأطفال الذين يعانون مشاكل في القلب عبر الكثير من البرامج والحملات والمبادرات والأنشطة"، مذكرة بأن طفلا واحدا يولد في كل عام من اصل مئة طفل يعاني من تشوه خلقي في القلب يستوجب اجراء جراحة عاجلة لإنقاذ حياته، وبأن هذا المرض "يعتبر الأكثر شيوعا والسبب الأول في وفيات الأطفال في عامهم الأول".

اشارة الى ان الجمعية هي الوحيدة المعنية عالميا بمشاكل القلب عند الأطفال في لبنان وهي تتولى بالتعاون مع قسم قلب الأطفال في الجامعة الأميركية في بيروت تغطية كلفة عمليات القلب المفتوح للأطفال من ذوي الدخل المحدود الذين يعانون من هذه المشكلة في لبنان، ويحتاجون إلى هذه العمليات، حيث يستفيد سنويا نحو مئة طفل لبناني من هبات الجمعية.

Back to Top