Article

Primary tabs

"صرخة" نيكول سابا تهز مواقع التواصل الإجتماعي

استطاعت النجمة نيكول سابا ومن خلال مشهد واحد أن تصبح حديث الجمهور وعشاق مسلسل "الهيبة" ورواد مواقع التواصل الاجتماعي.

هذا المشهد جاء في الحلقة الخامسة من المسلسل عندما تكتشف نيكول وفاة والدها سليمان السعيد في الحمام مقتولاً وملطخا بدمائه، فكانت صرختها المدوية من أعماق قلبها التي هزت وجدان المشاهد، يليها مشهد تلقينها لشباب عشيرتها درساً قاسياً بالرجولة.

ولفت أداء نيكول في هذا المشهد الكثيرين وانتشرت التعليقات الإيجابية على مواقع التواصل الاجتماعي، فأصبح اسمها ترند من مشهد واحد فقط كرس انطلاقتها القوية في مسلسل "الهيبة-العودة".

وكان زوجها النجم يوسف الخال أبرز المهنئين الذي اختصر حالة نيكول في هذا المشهد ببضع كلمات عندماغرد معلقا: "السرّ هو: عَصَب بالإحساس وإحساس بالعَصَب.. هيدي من الآخر.."

أما الموزع الموسيقي باسم رزق زوج النجمة ورد الخال، فعلق على أداء نيكول بتغريدة كتب فيها: ” قدها وقدود يا بنت العم! ها! حلو.. وشهادتنا فيكي مجروحة يا بورا ما بتولع إلاّ معك.. وهيدا أولmasterscene" ".

(فوشيا)

Back to Top