Article

Primary tabs

في اليمن... طفل يموت كل 10 دقائق

كشفت منظمة "اليونيسف"، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أرقاما وإحصائيات مروعة عن الظروف التي يعيشها الأطفال في اليمن، خلال الحرب المستمرة منذ سنوات.
 
وقال خيرت كابالاري، مدير "اليونيسف" الإقليمي في الشرق الأوسط لشمال أفريقيا في مؤتمر صحفي،  إن 1.8 مليون طفل في اليمن يعاني من سوء التغذية الحاد، منهم 400.000 طفل يعانون من سوء تغذية مهدد للحياة.
 
كما ذكر أن نصف أطفال اليمن دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية المزمن، بالإضافة إلى 1.1  مليون امرأة حامل ومرضعة.
 
ولفت كابالاري إلى أن 50% من الأطفال دون سن الخامسة الذين يعانون من سوء التغذية المزمن، جميعهم لن ينموا أو يطوروا قدراتهم الذهنية الكاملة.
 
وتابع المدير الإقليمي: "بالتالي يجب ألا نتفاجأ بأن اليوم، هنالك طفل يموت كل 10 دقائق من أمراض ممكن الوقاية منها بسهولة".
 
كما تحدث كابالاري عن مياه الشرب، مشيرا إلى أن الأطفال تعاني من الإسهال المزمن لأن مياه الشرب لم تعد متوفرة للعائلات، والسبب أن اليمن بلد تعاني من شح المياه حيث يجب أن تضخ من الآبار والحفر التي عمقها  1.5 متر وبالتالي تحتاج لمضخات كبيرة، هذه المضخات تحتاج إلى وقود، ولسوء الحظ ترتفع أسعار الوقود ولهذا أصبحت أسعار مياه الشرب باهظة الثمن وغير متوفرة لأعداد كبيرة من العائلات.
 
وأكد أنه "مازال 30ألف طفل دون الخامسة يموتون كل عام من أمراض ممكن أن نمنعها إذا ما قمنا بالقضاء على سوء التغذية".

Back to Top