Article

Primary tabs

مشاهد تحبس الانفاس .. كلب شرس يطارد أطفال مدرسة في شيكاغو

تمكن طفل في الثالثة عشر من عمره من إنقاذ أبناء عمومته الصغار من كلب شرس ظل يطاردهم حتى مدخل بيتهم، وفقا لصحف أجنبية.
وأظهرت لقطات سجلتها كاميرا مراقبة الطفل جمال أندرسون (13 عاما) وهو يطارد الكلب الوقح بمكنسة. ووفقا للصحيفة فقد وقعت الحادثة يوم الاثنين الماضي، في حي إنجلوود في مدينة شيكاغو.
وكان جمال يستعد للتوجه إلى المدرسة عندما شاهد أبناء عمومته، الذين غادروا المنزل في طريقهم إلى المدرسة يعودون هاربين إلى المنزل، فيما يطاردهم كلب أسود شرس.
وتمكن 3 من الأطفال من دخول المنزل، بينما حاول الطفل الرابع كارل كيلي (7 سنوات) الابتعاد قبل أن يعود الكلب ويحاول عضه.
وتمكن الكلب من إطباق فكيه على حقيبة الطفل المدرسية وحشره عند أسفل السلم، قبل أن يحاول عض قدمه.
وفي تلك اللحظة، هرع جمال حاملا مكنسة ذات عصا طويلة، ضرب بها الكلب على ظهره.
وأجبرت الضربة القوية الكلب على ترك الطفل، وعاد إلى البيت ولحق به ابن عمه، قبل أن يحاول الكلب اللحاق بهما إلى المنزل، لكنه لم يتمكن من الدخول لأن الأطفال أغلقوا الباب قبل وصوله.
وقالت أسرة الأطفال إنهم لم يشاهدوا الكلب في تلك المنطقة قبل هذه المرة، كما أنهم لم يتمكنوا من التعرف على صاحب الكلب، الذي يبدو أنه يكره الأطفال أو تلاميذ المدارس.

Back to Top