Article

Primary tabs

مُرشح دائرة بعبدا المحامي «جوزف وانيس»

ثابتٌ بمواقفه وآرائه الواضحة والمبنية على أُسس فكريّة ومبدئيّة، فكما يعمل في المحاماة نصرةً للحق، يعمل في السياسة لتحقيق الأفضل.. يجاهد علماً وعملاً، قولاً وفعلاً ليرتقي بقناعاته إلى الأسمى، فتنعكس إيجاباً على أدائه السياسي.
شخصيةٌ مؤمنةٌ، متفهمةٌ، متسامحة وشفافة، لا يعرف المواربة أو الرمادية، حازمٌ بخيراته ومنفتحٌ على الآخر،
في سياق حديثنا معه، يعترف بأنه يؤمن بالإنسانية المطلقة والتعاطي مع الإنسان من خلال جوهره وإنسانيته، لا على أساس دينه أو عرقه أو إنتسابه الحزبي.
صديق بكل ما في الكلمة من معنى، إذا صادق أخلص، وإذا وعد وفى، وإذا التزم مشى لنهاية الطريق بإتقان.
عصامي بنى نفسه بنفسه، شقّ طريقه من ملاعب الطفولة إلى ملاعب الحياة، مثالاً للرجل الشريف الطموح الغيور على مصالح الآخرين.
إنه الإنسان الهادئ، الدائم الابتسامة، رفع شعار المحبة والعطاء منذ بداية مسيرته، جعبته زاخرة في العمل والخدمات والتطور وقيم الحداثة المدنية، إنه مُرشح دائرة بعبدا المحامي «جوزف وانيس».
نذكر بأن الإحصائيات قد أفادت بأنه متقدم على غيره وبأن حظوظه في الفوز جيدة، كما أنه من خلال استطلاعات الرأي فإن إسمه بات مطروحاً ومتداولاً بين الناس بشكل لافت، بحيث تظهر هذه الأخيرة بأنه دائماً في الطليعة، لأنه يعمل دائماً لخدمة الناس ومساعدتهم والوقوف إلى جانبهم.
على أمل أن يكون علامة فارقة لرافع راية الحق من بين الفائزين.

Back to Top